أعمدة

صبري محمد علي: فيها حاجة لو قُلنا الكلام ده؟

فيها حاجة لو قُلنا الكلام ده؟

بقلم/صبري محمد علي

وحتى لا يُفكر مجرد تفكير من بيده القرار بالسودان أن يُعيد لنا تدوير (نفايات قحط) أو ما يُعرف ب {Recycling} تحت غطاء الوطنية وعدم الإقصاء بعد أن سجل التاريخ لقحت أنها (أم الإقصاء والتشفي)

وحتى لا نسمع لمن (ينشلنا) ونحن في غمرة فرحة الإنتصار ليُحدثنا أن مُلوك الإشتباك ولجان المقاومة وغاضبون كانوا يقاتلون مع الجيش !
فالشعب قد سئم (الغزل الكاذب)

فمن الإنصاف أن تُسمى الأشياء بمُسمياتها
(المقاومة الشعبية المسلحة)
وإنتهى الكلام ….

أخوانّنا ….
بالمؤتمر الشعبي بقيادة الأمين الجديد
(عملو حركة) قبل أيام
بشوفها (ما حلوة كده)
في زيارتهم لوالي الخرطوم وقاعدة (سركاب) على ما أعتقد .
أظن ….
أن هذا الوقت حساس جداً والحكومة في غنىً عن الإحراج والمسميات الحزبية على الأقل في هذه المرحلة
فمن أراد نيل الشرف فليتجه لأقرب وحدة عسكرية وأجره على الله

يعني مافي داعي لحكاية (رص الصواني) في آخر دقائق
مُش إنت عاوز تقول للجيش (أنحنا) معاكم ونشد من أزركم وكده؟
تعال ياخ براااحة أحشد قواعدك وعتادك ودعمك المادي وأقرب قائد كتيبة وسلمو ياخ
(والسلام على طه الإمام)

يعني لااازم ….
تطلع جُزلانك قٌدام الناس؟
وصورة من النوع أبوكديس
فالشعب كله يقاتل تحت لواء المُقاومة الشعبية
وإن كان موقف الشعبي (مابطال) مقارنة ببعض الاحزاب التي تحوّل قادتها الي مُحللين سياسية و(بتاعين) تغريدات
أين قواعدهم وحشدهم
سؤال يظل مُعلقاً الى حين

فيها حاجة لو ذكّرنا الناس وقلنا …
أن من يتزعم (تقدم) و (قحت) هو من باعنا للمجتمع الدولي في يناير ٢٠٢٠م؟

وفيها حاجة لو قلنا ….
أن ذات (الحمدوك) هو من إعترف بأن راتبه ومُخصصاته وطاقم مكتبه تأتيه من إحدي المُنظمات البريطانية المعنية بالديمقراطية حول العالم

فيها حاجة لو قُلنا …..
أن وزير الإعلام (يوم داك) فيصل محمد صالح هو أول وزير إعلام يعقد ورشة لتطوير الإعلام داخل سفارة أجنبية بالخرطوم ؟

و فيها حاجة لو قلنا ……
ان الوزير مدني الشهير إعلامياً بمدني (جرادل) كان أفشل وزير تجارة عرفه السودان عجز أن يُجيب على سؤالاً بديهياً تحفظه (ستات اللقيمات)
كم تستهلك الخرطوم يومياً من الدقيق ناهيك عن السودان

وفيها حاجة لو قُلنا …..
أن وزير الصناعة إبراهيم الشيخ كان أفشل وزير صناعة عرفه السودان منذ الإستقلال !
وأن الرجل كان معنياً ب(مُناكفة) الجيش والبرهان والقميص الأزرق والشعر والصبغة (الماخمج) أكثر مما هو معنيُ بصناعة السُكر مثلاً
إنتاج تدنى من ….
(٣٠٠) الف طن وزيادة الى (٨) ألف طن

وفيها جاحة لو قُلنا …..
أن وزيرة الخارجية يومها مريم الصادق أحصى لها المتابعون أكثر من (٢٠) جولة خارجية خلال شهرين
وأنها هي التي أطلقت (الزغرودة) المعيبة في حضرة البلاط المصري التي أساءت للشعب السوداني قاطبةً .

وأنها (ست الانجليزي زاتو)
وأموت أنا ياخ في ….
(زا زا زا .. هاو تو بوت إت)

وفيها حاجة لو قلنا ……
أن مُدير المناهج (القرّاي) هو من نسبت اليه نظرية أن سُورة الزلزلة تُخيف الأطفال ويجب أن لا تُدرس لهم باكراً ؟

وفيها حاجة لو قلنا ….
أن وزير التربية والتعليم آنذاك البروف (مش عارف إسمو مين)
هو أول من عاب على حرائر السودان الستر والعفاف وطالبهن ب(التصالح مع أجسادهن) مُستنكراً الحجاب

وفيها حاجة لو قُلنا …..
أن وزير الشؤون الدينية قد إجتمع بالسفيرة الفرنسية يوماً ما لمناقش (تجهيزات العُمرة)
ياخ جنس فضائح لكن …!

وفيها حاجة لو قُلنا …
أن (ولدنا) خالد سالك قال ذات يوم لصبيته (إنو الإنتخابات ما بتجيبنا)!

وفيها حاجة لو قُلنا …..
أن الباشمهندس بتاع (المجد للساتك) هو أجهل مُهندس (يمُر عليّ) لا يعرف أن درجة حرارة إنصهار (اللساتك) هي أعلى من درجة حرارة خلط الأسفلت
فدمّر طرق الخرطوم بجهل فاضح ويجب أن يُلاحق قضائياً من قبل هيئة الطرق والكباري

وفيها حاجة لو قُلناااااا …….
ياخ أقول شنو
وأخلي شنو ؟
نصر الدين ودروس العصر مع نائبة (فولكر)
واللاّ ….
أقول عن
بتاع الثروة الحيوانية الذي إنضم للتمرد باكراً
ياخ الزول ده …..
كان يموووت في لقاء السُفراء بالخرطوم
(إتخيل معاي) ….
تقوم من الصباح كده
تقرأ ليك خبر أن …
(وزير الثروة الحيوانية يلتقي سفير الدولة الفلانية)
ومعاها صورة
(بالفُل سُوت)
بالله تلقائياً كده
ما بتلقى نفسك قُلت (بااااع) !

حسبنا الله ونعم الوكيل

و سنُذكر بإذن الله
حتى لا يُعاد تدوير النفايات السياسية مرة أخرى

الأحد ١٨/فبراير ٢٠٢٤م

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى