أعمدة

على مسؤوليتي.. طارق شريف: الإعلام يابرهان

على مسؤوليتي

طارق شريف

الإعلام يابرهان

يظل الاعلام الرسمي هو الحلقة الأضعف الآن في المشهد مع غياب استراتيجية علمية تدير الاعلام وجدت بعض الفضائيات العربية الصفراء الفرصة في ظل الفراغ العريض .
التلفزيون القومي فقير وبائس وبرامجه معسمة ويفتقد الجاذبية والإبداع.
بيانات الناطق الرسمي للجيش تميل للشكوي وتتكئ على وسادة النواح !
لايوجد خطاب اعلامي مقنع موجه للخارج يوضح أبعاد هذه الحرب التى تستهدف إنسان السودان وعزته والعالم يتلقي معلوماته من اعلام المليشيا والفضائيات الاجنبية الصفراء .
القوات المسلحة وهيئة العمليات والعمل الخاص والمستنفرين يقاتلون في معركة الكرامة بعزيمة وبسالة بلا ظهر إعلامي رسمي والحاجة للإعلام لا تقل عن الحاجة للسلاح .
لم يعد الحفر بالابرة مجديا سيادة القائد البرهان ولابد من قرارات بالخطوة السريعة وبيان بالعمل لاعادة الهيبة للإعلام
مطلوب قرار بفصل وزارة الثقافة عن الاعلام وليظل الاخ جراهام وزيرا للثقافة ويعيين وزيرا للاعلام من أهل المهنة المحترفين ، ومطلوب تعيين ناطق رسمي لمجلس السيادة
ومدير جديد للتلفزيون وتوفير امكانيات له وفريق من المحترفين ومطلوب عودة قناة النيل الازرق للبث ودعم فضائية الزرقاء والاهتمام بالصحافة الالكترونية ودعمها وتوفير المعلومات لها
المطلوب اعلام يقود المعركة مع الجيش .

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى