أخبار

“رغم وفرتها ” خراف الأضاحي…..  ممنوع الاقتراب

سودان بلا حدود
الخرطوم /صفاء تاج السر
تاجر /نشكو من  الركود
تاجر مواشي /ارتفاع  أسعار الخرفان البلدية بسبب زيادة في تكلفة التربية والتسمين
مواطنة / ليس لدينا إمكانية للإضحية هذا العام
مواطن/ الأسعار التي يروج لها التجار غير منطقية
تبددت آمال السودانيين في الوصول إلى واقع معيشي أفضل منذ اكثر من ثلاث أعوام  على خلفية الأوضاع السياسية والاقتصادية مما أدى إلى فراغ حكومي خيب آمالهم في وضع حلول اقتصادية، وقد تنعكس ألأسعار الهائلة للأضاحي هذا العام على المواطنين والتي   ، الأمر الذي يحرم العديد من الأسر السودانية من أداء شعيرة الحج هذا العام، بسبب التكلفة العالية
وارتفعت أسعار الخراف مع اقتراب عيد الأضحى إلى 100‪)) جنيهًا لـ”البلدي” و(120) ألف جنيه لـ”الحمري”، وتأثرت حركة البيع بارتفاع أسعار الأعلاف والنقل من مناطق الإنتاج
في وقت تراجعت خطط حكومية ببيع الأضاحي بالأوزان في الميادين العامة خاصة في العاصمة والمدن التي ترتفع فيها الأسعار بشكل غير مسبوق نتيجة الفراغ الحكومي واستمرار السلطة القائمة منذ إجراءات اتخذها قائد الجيش في 25أكتوبر الماضي، والتي أطاحت بالحكومة المدنية
،واشتكى موردو الماشية من ارتفاع غير مسبوق في النقل بواقع ثلاثة آلاف جنيه للرأس الواحد، مما أحدث ركود في البيع في أسواق العاصمة الخرطوم
انفلات في الأسعار
وبرر الموردون في الأسواق الرئيسة بمناطق الإنتاح وكبار التجار، في حديثهم لـ”سودان بلاحدود “، انفلات الأسعار هذا الموسم بصعوبة الترحيل من الولايات إلى الخرطوم، بسبب ارتفاع أسعار الوقود والتضخم، وانسحاب الوضع الاقتصادي الداخلي على المنتجين، والذي حد من قدرتهم على مقابلة تكلفة الإنتاج المتصاعدة يوميا.
و أكدوا أن أسعار الأضاحي تتباين حسب كون الأضحية صغيرة أو كبيرة وكذلك بين منطقة وأخرى وكذلك حسب المناطق
الأسر تعجز عن الشراء
وأعلنت غالب الأسر، التي تحدثت لـ” السوداني الدولية “، عن عجزها عن شراء الأضحية هذا الموسم بسبب انفلات الأسعار.
قفزت أسعار الخراف، في هذا الموسم لأسعار قياسية، مقارنة بموسم الأضحية الماضي.
ارتفاع حركة الشراء
وقال تاجر مواشي بسوق الخويّ، عادل عثمان ، إنّ وارد الخراف لسوق الخويّ هذا الأسبوع، جاء بمتوسط تراوح ما بين”7″ إلى”10″ آلاف رأس.
وأوضح أنّ موقف الأضاحي جيّد، ولكن الأسعار تشهد زيادات، وأسعار الأضاحي تبدأ من”60″ ألف جنيه للأوزان المتوسطة، حتى تتجاوز”100″ ألف جنيه للأحجام الكبيرة،موضحا بأن حركة الشراء بدأت ترتفع منذ الاسبوع الماضي، قائلا(الأسعار ستنخفض وكل سوداني سيضحي ).
تكاليف باهظة
وقال التاجر بسوق السجانه عامر ياسين ، لـ”السوداني الدولية “، إن أسعار خراف الأضحية في الولاية تتراوح ما بين 50_ 80 ألف جنيه للرأس الواحد،
وشكا عامر من ارتفاع تكلفة الترحيل من مناطق الإنتاج إلى الخرطوم، فضلا عن ارتفاع رسوم الجبايات على الطرق، والتي تفرض من قبل حكومات الولايات، ما يؤدي إلى وصول اقل رأس واحد للمشتري النهائي بأم درمان والخرطوم بمبلغ 50 ألف جنيه فأكثر.
مبشرا المواطنين في الأيام الأخيرة سوف تغيير الأسعار لكثرة عرض وقلة الطلب
أسعار غير منطقية
ووصف المواطن خالد عبدالرحمن ، الأسعار التي يروج لها تجار الخراف بأنها غير منطقية، ولن يتمكن المواطن العادي من توفيرها بسبب الضائقة المعيشية التي يعاني منها، والتدهور الاقتصادي المريه وارتفاع أسعار أبسط السلع الضرورية لأسرته.
ليس لدينا إمكانية شراء
وأشارت المواطنه عزة يونس ليست لدينا  إمكانية توفير مبلغ الأضحية لهذا العام ، لكنها توقعت ان تنفرج الأزمة بان تأتي منظمات وتعطي خراف للأسر الضعيفة  وقالت إن أسعار الأضحية هذا الموسم 5 أضعاف مقارنة بالموسم السابق، مما يؤدي لحرمان أسر فقيرة كثيرة من أداء الشعيرة هذه السنة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى