حوادث

حالات اجهاض بالوادي الاخضر … بسبب العطش

سودان بلا حدود

الخرطوم :شذى الشيخ

ازمة مياه حادة وعطش متواصل يدخل يومه العشرين بمدينة الصحفيين ومربع ال15 بفعل انعدام المياه بسبب التعديات على الخط الرئيسي من قري مجاورة الامر الذي جعل من حجم مياه الابار لا تتناسب مع حجم الاستهلاك اليومي للسكان، فضلا عن عدم تطابق الشبكة في توزيعها المياه للمواصفات الهندسية .
وقال عبد الناصر محمد حسين صحفي ان امراة حبلي فقدت جنينها بمدينة الصحفيين بحسب المصادر بسبب الاجهاض اثر نقلها للمياه بالجركانات من المناطق البعيدة بسبب ازمة المياه مما تسبب في فقدانها جنينها الوحيد ،وتابع القول ان مركز صحي الصحفيين والذي بعتبر المركز المرجعي الوحيد لكل مربعات الوادي الاخضر توقف عن العمل بصفة جزئية بسبب الازمة .
وطالب الصحفي هاشم عمر مدير هيئة المياه بمراجعة الشبكة التي تم التعدي عليها حتى من قبل مناطق المربعات نفسها مما جعل الماء عند توفرها تنساب من المناطق المنخفضة الي المناطق المرتفعة بدلا مما كانت عليه في السابق حيث كانت المياه تصل الترس الشرقي للصحفيين وهي اعلي مرتفع ثم تنساب للمناطق المنخفضة مربعات 21 و 15 والان اختلت المنظومة بسبب تدخل بعض المهندسين لعمل معالجات جزئية لبعض المربعات مما صعب عملية توزيع المياه بالتساوي بالطريقة هندسية .
وقال ياسر المساعد صحفي ان الترس الشرقي للصحفيين لم تصلهم الماء لقرابة العام ويعتمدون على المياه عبر التناكر التجارية بواقع الفين جنيه للبرميل مما يشكل عبئا ماليا اضافيا جديدا على مواطني المنطقة على الرغم من الظروف الاقتصادية الصعبة التي يعيشها المواطن .
وناشد مواطنون شركة فاخر القابضة بتنفيذ وعودهم بانشاء بئر الصحفيين لحل الازمة جزريا .
واكدت الدراسات الجيلوجية التي اعدت بالصحفيين صلاحية المياه الجوفية للشرب بالمنطقة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى