تحقيقات

المخدرات افه العصر شباب فى مهب الريح المخدرات تقضى على من ادمنها الايس يدمر أشهر عارضه ازياء ويجعل القمامه ماكل لها

المخدرات افه العصر
شباب فى مهب الريح
المخدرات تقضى على من ادمنها
الايس يدمر أشهر عارضه ازياء ويجعل القمامه ماكل لها

سودان بلا حدود
بقلم/ميسون عوض الكريم
ما قبل الخوض فى الكتابه تأملوا قليلا مظهر عالمى دمر حياه عارضه ازياء تعودت على أخذ الايس ذلك المخدر القاتل وجعل القمامه ماوى للاكل الثابت لها ايعقل ذلك ؟
نموذج لا تعليق به غير الرجوع للعقل والصواب اشارات خطيره تهدد العالم اكمله بالدمار والموت لمدمني انواع المخدرات ومافيها القاتله
محليا…..اصبحنا نعانى من مجتمع غير معافى بادمانه للمخدرات(الحقيقه قاتله ومره منهم من يأخذ حكمتها ومنهم من يتجاهل ويتغطي بستار لا يريد نزعه لمراره الأمر
أصبحنا على هاويه ومجتمعنا يعانى وينادى وشبابنا منهم الواعى ومنهم من جرفه تيار الموج الذي لا يرحم…افيقو ايها الساده شبابا وشابات ورجال ونساء ادخلو المجتمع وتاملو مابه …عادات دخيله علينا….من المسؤول الاول؟ الاسره؟ أم الشباب أنفسهم؟ من ؟ صداقات السوء هل هى أساس الهلاك والدمار؟ ؟
اشارات تخيفنا على أجيالنا بأن(البعبع)خطر لمستقبل الاجيال وهى المخدرات افه العصر …صغار فى اعمارهم يتعاطون ويتبادلون كل تفاصيل الدمار بالتعاطى الامهات يشاهدن بام اعينهن مايصيب ابناءهن والاباء يلومون الامهات بعد أن تقع الفأس فى الرأس
مداخل لمخارج خطره تعيق الطريق عامه
ليتنا ندرك أن ناقوس الخطر دق الباب وقد انفتح جزء منه ولكن ربما نلحق به لعدم فتحه تماما واغلاقه بكل مفاتيح الأمان لهؤلاء الشباب وللاجيال القادمه ولكل أسره تريد أن تحافظ على ابناءها
الوعى ثم الوعى ثم الوعي
لاتدعو الهلاك يصيبنا اكثر فعاداتنا تكفينا لأن نفخر ……لم ينتهى الحديث بعد ….لنا عوده


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى